أستعدادات المؤتمر

يحرص الروائي المبدع سيد الوكيل (أمين عام المؤتمر) على التواجد اليومي مع الشاعر محمد أبو المجد في إدارة الثقافة العامة لمتابعة جميع تفاصيل التحضيرات التي تسبق المؤتمر الوكيل يتواجد يوميا منذ الحادية عشرة صباحا حتى منتصف الليل، وأحيانا حتى الواحدة صباحا، ويقوم بنفسه بالاتصال بالباحثين والشخصيات العامة، ويتابع التجهيزات يوميا في محافظة مطروح، ويدير الأمور بشكل هادئ ومنظم وبروح طيبة مع جميع العاملين في قصور الثقافة


تقرر بشكل نهائي أن تتحرك الأوتوبيسات التى ستنقل ضيوف المؤتمر فى

تمام الساعة الواحدة ظهر يوم الأحد القادم 21 ديسمبر
المدعوين بالحضور إلى مقر الهيئة في شارع أمين سامي المتفرع من شارع قصر العيني في تمام الساعة 12 ديسمبر
وتعلن الهيئة عن عدم تحمّلها للمسئولية


حالة تأخر السادة المدعوين عن هذا الموعد



انتهت طباعة كتب المؤتمر الأربعة، وأصبحت جاهزة لتسليمها إلى المشاركين في حقيبة المؤتمر.
من المعروف أن الكتب هي: كتاب الأبحاث، وكتاب الشهادات والمكرمين، وكتاب الشعر البدوي في مطروح، وكتاب تقليب المواجع للأديب الكبير خيري شلبي رئيس المؤتمر. كما تضم الحقيبة بلوك نوت، ودعوة وبرنامج المؤتمر، وسي دي بها جميع كتب المؤتمر، وقلم


.

عقد الدكتور أحمد مجاهد عدة اجتماعات صباح أمس الأربعاء فور عودته من الإسماعيلية عقب افتتاح مؤتمر إقليم القناة وسيناء.في الاجتماع الأول ناقش مع محمد أبو المجد وميرفت واصف مدير الإعلام أسماء المدعوين من الشخصيات العامة والإعلاميين وفي الاجتماع الثاني الذي ضم سعد عبد الرحمن ومحمد أبو المجد وسيد الوكيل ومدير العلاقات العامة ومدير الإعلام جميع تفاصيل المؤتمر منذ سفر المشاركين ظهر الأحد ثم برنامج الافتتاح وطبيعة الجلسات، وأماكن الإقامة.
وقد حرص د. مجاهد على توجيه المسئولين إلى أن يخرج المؤتمر بصورة مشرّفة، وأن يلقى جميع المشاركين من الأدباء والنقاد والإعلاميين معاملة متميزةى ولائقة باسم الهيئة، وبقدر أسمائهم ككتاب وإعلاميين



تنعى الأمانة العامة لمؤتمر أدباء مصر الشاعر الراحل محمد الحسيني الذي وافاه الأجل صباح اليوم الثلاثاء 16 ديسمبر 2008 بعد رحلة علاج مريرة. رحم الله محمد الحسيني الذي أثرى شعر العامية المصري منذ الثمانينيات حتى رحيله بعدد مهم من الدواوين، وظل مدافعا عن الحريات والإنسان والثقافة والفن والشعر أنهت الهيئة في يومين جميع إجراءات تكريم الشاعر الراحل محمد الحسيني الذي فقدته الحياة الثقافية صباح الثلاثاء الماضي. من المعروف أن التكريم يتم بمنح المكرّم شهادة تقدير ودرع الهيئة، ومكافأة مالية قدرها 2000 جنيه. وتجري الهيئة حاليا اتصالات بأحمد (نجل الشاعر) لتحديد اسم مندوب الأسرة الذي سيسافر إلى مطروح لتسلّم التكريم


.

وافق د. أحمد مجاهد على الخطة التي تقدم بها محمد أبو المجد مدير الثقافة العامة المتضمنة سيناريو بدء المؤتمر بالسفر إلى محافظة مطروح قبل الافتتاح بليلة كاملة. وقد راعت الدراسة التي تقدم بها أبو المجد ظروف بعد عدد كبير من الأدباء عن القاهرة، ومن ثم عن مطروح، حيث يحضر المؤتمر ويشارك فيه عدد كبير من جميع محافظات مصر. وسوف يصل جميع المدعوين إلى فندق "AIR BILL" في حوالي الساعة 7 مساءالأحد 21 ديسمبر، حيث سيتوجهون إلى الغرف المخصصة لهم، ويتناولون طعام العشاء، ويبيتون استعدادا لحضور حفل الافتتاح صباح اليوم التالي

2 تعليق:

لماذا تجاهلتم كلمة الاستاذه فريدة النقاش!!!!!!!!!!!!!!!

26 ديسمبر، 2008 2:36 م  

قلت
لكم يا جماعه هناك مجهول يطارد المدونه
لم نتجاهل كلمه فريده النقاش
فريده الناش كانت تدير جلسة الشهادات ولم تكن لها كلمه
ولو حضرتك كنت ضمن الحضور وشوفت أنها ليها كلمه
ممكن تبعتها على المدونه وأنا أنشرها لك
وشكرا مره أخيرة

26 ديسمبر، 2008 3:24 م  

Blogger Template by Blogcrowds