مؤتمر أسئلة السرد الجديد

وافق الكاتب الكبير خيرى شلبى على رئاسة مؤتمر أدباء مصر فى دورته الحالية(23)، والتى سوف تعقد فى نهاية نوفمبر بمدينة مرسى مطروح على ساحل البحر الأبيض.

أبدى خيرى شلبى إعجابه بأفكار المؤتمر بعد أن اطلع على محاوره وناقش أفكاره، فى جلسة عمل مع الأديب سيد الوكيل أمين عام المؤتمر، والشاعر محمد أبو المجد مدير إدارة الثقافة العامة بالهيئة العامة لقصور الثقافة.

المؤتمر جعل همه الأول طرح أسئلة السرد الجديد ومناقشتها، وبالتالى سيكون لكتاب السرد الجديد من الشباب الكلمة الأولى فيه، وستكون مشاركتهم بشكل عملى سواء من خلال الأبحاث التى ستتناول أعمالهم. أو من خلال الجلسات الحرة التى سيشاركون فيها للتحاور حول السرد الجديدة وأسئلته .

حرص المؤتمر أن يدفع بعدد من الباحثين الشباب أيضا، نظرا لاقترابهم من حدود ومفاهيم التجارب السردية الشابة .

المؤتمر هذا العام سيكون غير تقليدى، ولن ينشغل بالقضايا والأسئلة الكبرى التى كان ينشغل بها دائما عن الثقافة والعولمة والهوية وخلافه .

فقط سيهتم بالسرد من خلال واقعه العملى والتطبيقى، ومن خلال المشتغلين فيه من مبدعين ونقاد .

سيوجه المؤتمر الدعوة لعدد من المبدعين الشباب للمشاركة فيه، فى إطار محور المائدة المستديرة، ومن ثم سيكون مناسبة لتجمعهم وتحاورهم معا .

سيرافق المؤتمر معرض لإصدارات الشباب من الرواية والقصة والتجارب السردية المختلفة، وسيكون المعرض مزودا ببوسترات ومعلومات عن هذه الأعمال .

يحرص الدكتور أحمد مجاهد رئيس الهيئة العامة لقصور الثقافة على أن يكون المؤتمر نموذجيا فى كل شىء، فهو من ناحية أول مؤتمر يعقد تحت رئاسته، ومن ناحية أخرى يتوجه إلى الشباب الذين يهتم بهم ويعتبر نفسه واحدا منهم .

3 تعليق:

( 1 ) كان من المنطقى أن يكون رئيس المؤتمر شابا وأمين عام المؤتمر كذلك ، بل كان من المنطقى أيضا أن يكون رئيس الهيئة نفسه شابا ، والمدونة والحمد لله تعلن عن نفسها مدونة تجمع شباب الادباء المشارك فى مؤتمر أدباء مصر فى دورتة الثالثة والعشرون ( أظن أنها فى دورته الثالثة والعشرين ) فكان لزاما أن ( يجعل المؤتمر همه الأول طرح أسئلة السرد الجديد ومناقشتها، وبالتالى سيكون لكتاب السرد الجديد من الشباب الكلمة الأولى فيه)
إلى متى نطلق الشعارات والرؤى والمواقف التى تكرس للقطيعة مثل التعامل على أساس سن المبدع أو جيله ؟ أليس صاحب البجعة وقد أعطى الكثير من الجوائز قد تقدم بسرد جديد ؟ ألا يقدم صنع الله إبراهيم جديدا فى السرد المصرى والعربى وقد تخطى السبعين ؟

23 أكتوبر، 2008 10:43 ص  

( 2 ) سيوجه المؤتمر الدعوة لعدد من المبدعين الشباب للمشاركة فيه، فى إطار محور المائدة المستديرة، ومن ثم سيكون مناسبة لتجمعهم وتحاورهم معا ) ألا يتقابل هؤلاء الشباب أبدا فى محيط طلعت حرب ؟
وهل مناقشة الكتاب لما يفعلونه عندما يجلسون للكتابة ورؤيتهم للعالم صار قضية صغرى ، فنحى القائمون على تنظيم المؤتمر القضايا والأسئلة الكبرى ؟ الذى أفهمه أن مثل هذا المؤتمر يكون مؤتمرا نوعيا أى للذين يشتغلون فى حرفة السرد ( الكتابة عامة ) مع مافى عنوان المؤتمر من قطيعة أخرى مع شكل آخر وهو الشعر مثلا .. يجتمع فى هذا المؤتمر النوعى هؤلاء المبدعين ( ويمكن المبدعون - صحيحة فى الحالتين) ليضعوا حلولا عملية لما يصادف مهنتهم من عقبات أو تنفيذ خطة ما لتوسيع قاعدة التعامل مع الكتاب ، وفض هذا الصد عن القراءة لدى أفراد شعبنا .. و... و... و .. هناك كثير من القضايا التى يمكن لمثل هذه المؤتمرات أن تناقشها ، لتخرج من ذلك النفق الضيق .. هذا تعليق مختصر ولكنه كاف إلى حين ..
أرجو لكم التوفيق

23 أكتوبر، 2008 10:44 ص  

لقد رديت عليك فى متن المدونه

23 أكتوبر، 2008 4:42 م  

Blogger Template by Blogcrowds